كيفية إدارة وسائل التواصل الاجتماعي مثل المحترفين

كشخص مسؤول عن وسائل التواصل الاجتماعي، فإنك تعيش حياة محمومة. بين بناء استراتيجيات فعالة والإشراف على حسابات وسائل التواصل الاجتماعي المتعددة، تحتاج إلى البقاء على اطلاع بإيجاد فرص جديدة لنمو التسويق وإعداد تقارير عن أدائك – وكل ذلك تحت ضغط الوقت.

وإذا لم يكن هذا تحديًا كافيًا، فإن فرق التواصل الاجتماعي لديك تنمو. وهذا يعني أنك بحاجة إلى معرفة إدارية قوية لبناء سير عمل فعال وتحقيق النتائج.
نحن نعلم أن الأمور يمكن أن تصبح ساحقة. ولهذا السبب أنشأنا هذا الدليل التفصيلي لمساعدتك في إدارة وسائل التواصل الاجتماعي بشكل أكثر كفاءة – بدءًا من تحليل الشخصية وإنشاء المحتوى وحتى الاستماع.

ما هي إدارة وسائل التواصل الاجتماعي؟

بالنسبة للعلامات التجارية، فإن القوة الحقيقية لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي تتجاوز مجرد جدولة المنشورات ونشرها. يتعلق الأمر بإشعال محادثات هادفة وتعزيز الاتصالات الحقيقية وإنشاء مجتمع نابض بالحياة حول علامتك التجارية. من خلال تحسين استراتيجياتك، يمكنك تحويل المتفرجين الفضوليين إلى مؤيدين متحمسين، مما يعزز ذلك

معدلات المشاركة مع الاستفادة من نمو الأعمال المحتمل.

باختصار، تتعلق إدارة وسائل التواصل الاجتماعي بإنشاء المحتوى وتوزيعه عبر ملفات تعريف الوسائط الاجتماعية المختلفة الخاصة بك والتي تم تصميمها لتناسب مختلف الشخصيات المستهدفة. كما يتضمن أيضًا مراقبة المحادثات عبر الإنترنت، والتعاون مع المؤثرين، بالإضافة إلى مراقبة وقياس وإعداد التقارير حول أداء وسائل التواصل الاجتماعي وعائد الاستثمار.

كل هذه المهام، التي كانت الشركات مهمشة في السابق، أصبحت الآن في دائرة الضوء في استراتيجيات التسويق للشركات. لماذا؟ لأن وسائل التواصل الاجتماعي توفر فرصًا رائعة لكسب المال – بشرط أن تدير قنواتك الاجتماعية بطريقة منظمة وفعالة.

لماذا تعتبر عملية إدارة وسائل التواصل الاجتماعي الفعالة مهمة؟

الإمكانات التجارية للشبكات الاجتماعية هائلة. الأسباب التي تدفع العلامات التجارية إلى الاستثمار في وسائل التواصل الاجتماعي؟ لا ينكر. 

يمكن للعلامات التجارية الاستفادة من منصات وسائل التواصل الاجتماعي لتحقيق أهدافها بنجاح عبر مسار التسويق، بدءًا من زيادة الوعي بالعلامة التجارية وحتى زيادة زيارات المتجر. في الواقع،  يستخدم 43% من أصحاب الأعمال  البيانات المستمدة من وسائل التواصل الاجتماعي في جميع قرارات أعمالهم.

ولكن لكي يتمكنوا من تحقيق ذلك، فإنهم بحاجة إلى فرق فعالة لوسائل التواصل الاجتماعي. كلما زاد عدد الأهداف التي تريد تحقيقها من خلال التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، زاد عدد الأشخاص الذين ستحتاج إلى تكريسهم لهذه الإستراتيجية وإدارة تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي. 

سيؤدي هذا الطلب في النهاية إلى بناء هياكل معقدة لفريق التواصل الاجتماعي. إذا كانت لديك علامة تجارية كبيرة، فقد يكون لديك فرق متعددة في مكاتب ومناطق مختلفة من العالم، للاستفادة من استراتيجيات مختلفة لتحقيق أهداف مختلفة.

كيف تتأكد من أن كل هؤلاء الأشخاص يعملون معًا جنبًا إلى جنب لتحقيق أقصى استفادة من تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي؟ 

الجواب: بناء عملية فعالة لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي.

إدارة وسائل التواصل الاجتماعي: من أين أبدأ؟

إذا لم تكن متأكدًا من كيفية البدء في تحسين الطريقة التي تدير بها وسائل التواصل الاجتماعي، فلا تقلق. إنه شيء يخلط حوله العديد من المسوقين.

لتتمكن من البدء بالقدم اليمنى، عليك القيام بثلاثة أشياء مهمة:

  • إجراء تدقيق على وسائل التواصل الاجتماعي
  • اتخاذ قرار بشأن منصات التواصل الاجتماعي المناسبة
  • قم بتحليل جمهورك المستهدف

لماذا حددنا هذه المهام الثلاث على وجه الخصوص؟

سيزودك إكمالها بالمعلومات الأساسية التي ستوجه جهودك التسويقية عبر وسائل التواصل الاجتماعي في الاتجاه الصحيح. ونتيجة لذلك، سوف تكون قادرًا على تركيز مواردك على الاستراتيجيات التي تنجح وتقليص الاستراتيجيات التي لا تنجح.

دعونا نلقي نظرة فاحصة على كل مهمة:

إجراء تدقيق على وسائل التواصل الاجتماعي

يمكن لتدقيق وسائل التواصل الاجتماعي دائمًا تحسين كيفية إدارتك لوسائل التواصل الاجتماعي:

  • سوف يعطيك صورة تفصيلية عن فعالية استراتيجيتك
  • سيسمح لك بتحديد المكان الذي تهدر فيه مواردك
  • سيُظهر القنوات الاجتماعية التي تحقق أكبر قدر من النتائج
  • سيوضح تأثير وسائل التواصل الاجتماعي على نتائج الويب الخاصة بك

إذًا، كيف يمكنك إجراء فحص صحة وسائل التواصل الاجتماعي؟

الخطوة 1 : قم بإدراج جميع ملفات تعريف الوسائط الاجتماعية الخاصة بشركتك من مختلف المناطق والعلامات التجارية الفرعية الخاصة بك.

الخطوة 2 : استخدم تحليلات الوسائط الاجتماعية لمراجعة مقاييس الأداء الرئيسية الخاصة بك. يمكن أن يشمل ذلك نمو المتابعين، والمشاركة في وسائل التواصل الاجتماعي (بما في ذلك متوسط ​​معدلات المشاركة لأشهر معينة)، وتكرار النشر، وتنسيقات المحتوى الأكثر جاذبية، والمشاركات الأفضل أداءً، ومصادر حركة المرور، ومشاعر المجتمع، ومعدل الاستجابة للأسئلة، ومتوسط ​​وقت الاستجابة، واهتمامات الجمهور، التركيبة السكانية والسلوكيات.

لقطة شاشة لتقرير مشاركة إدارة وسائل التواصل الاجتماعي لـ TikTok في التجارة الاجتماعية Emplifi


الخطوة 3
 : تحليل البيانات وتحديد مجالات التحسين. على سبيل المثال، إذا رأيت انخفاضًا في حجم التفاعل، فقد يكون ذلك نتيجة لانخفاض جودة المحتوى، أو الاستهداف غير الدقيق، أو تكرار النشر الخاطئ.

هذا هو بالضبط نوع المعلومات التي تحتاجها للبدء في اتخاذ الخطوات الصحيحة لإصلاحها وجعل أنشطة إدارة الوسائط الاجتماعية الخاصة بك أكثر كفاءة.

اتخاذ قرار بشأن منصات التواصل الاجتماعي المناسبة

هناك عنصر حاسم آخر لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي بشكل أكثر كفاءة وهو اختيار النظام الأساسي المناسب.

بعد إجراء تدقيق على وسائل التواصل الاجتماعي ، قد يتبين أن بعض المنصات ببساطة لا تعمل بشكل جيد لعلامتك التجارية. في هذه الحالة، يجب أن تأخذ الوقت الكافي لفهم الجهد الذي ستستغرقه للحصول على النتائج التي تحتاجها.

يعتمد الكثير أيضًا على مكان تواجد جمهورك. إذا اكتشفت، أثناء بحثك، أن جمهورك موجود في الغالب على تويتر، على سبيل المثال، ولكن تواجدك على المنصة ليس قويًا على الإطلاق، فمن الواضح أنه يجب عليك أن تسعى إلى التحسين.

إذا لم تكن نتائجك رائعة وكان جمهورك في مكان آخر، فقد تفكر في تحويل مواردك إلى قناة مختلفة. ولكن قبل أن تفعل ذلك، اسأل نفسك الأسئلة التالية:

  • ما هي أهداف عملي (تحسين الوعي بالعلامة التجارية، وتوليد العملاء المحتملين، وحركة المرور على موقع الويب، والتحويلات، وما إلى ذلك)؟ هل سأتمكن من تحقيق أهداف عملي على المنصة؟ كم يجب أن أنفق لتحقيق أهدافي؟
  • هل سأكون قادرًا على الأداء بكفاءة كافية لتحقيق عائد استثمار إيجابي على المنصة؟ فهل سيكون المبلغ كافيا لتبرير تكلفة التسويق على المنصة؟
  • ما هي التركيبة السكانية للمجتمع الموجود على المنصة وهل تتطابق مع التركيبة السكانية للجمهور الذي أرغب في الوصول إليه؟
  • هل جمهوري المستهدف موجود ونشط على المنصة؟ هل سأتمكن من الوصول إليهم بفعالية؟
  • ما مدى شعبية المنصة بين المسوقين؟ ما هو مقدار المحتوى الذي يجب علي إنتاجه لكي أتميز؟
  • هل منافسي المباشر موجود على المنصة؟ كيف حالهم؟ فهل سأتمكن من التفوق عليهم؟

إذا كنت بحاجة إلى مساعدة في اختيار النظام الأساسي المناسب لعملك، فإليك ورقة الغش الصغيرة من Socialbakers (الآن Emplifi):

قم بتحليل جمهورك المستهدف

إن تحليل مجتمع الوسائط الاجتماعية الخاص بك هو كل شيء عندما يتعلق الأمر بإدارة وسائل التواصل الاجتماعي بكفاءة. هناك الكثير من الفوائد لتحليل متابعيك – بما في ذلك بناء علاقات أقوى مع العملاء، وإنشاء محتوى أكثر صلة، وتعزيز التحويلات على وسائل التواصل الاجتماعي.

على الجانب الآخر، إذا لم تقم بأبحاث السوق مسبقًا، فأنت معرض لخطر السير في المسار الخاطئ، مما يؤدي إلى إهدار المال والموارد.

كيف يمكنك بناء صورة تفصيلية لجمهورك على وسائل التواصل الاجتماعي؟

ابدأ بتقسيم جمهورك إلى شخصيات وفقًا لخصائصهم المشتركة – يمكنك القيام بذلك باستخدام قالب شخصية العميل المجاني هذا .

أو، إذا كنت تريد أن تجعل حياتك أسهل، يمكنك السماح للذكاء الاصطناعي بالقيام بهذه المهمة نيابةً عنك .

من المحتمل أن تكون شخصيات عملائك متنوعة. على سبيل المثال، يمكن أن يكون لديك مجموعة من المراهقين المهتمين بالرياضة ومجموعة من الأشخاص البالغين من العمر 30 عامًا يتابعون صفحة Digiday على Facebook ويتفاعلون مع محتواها.

سيسمح لك الحصول على هذه المعلومات بالاستفادة بشكل أفضل من مواردك من خلال التركيز على القيام بما يناسب مجتمعك بشكل أفضل. هل تحتاج إلى مساعدة في تحليل جمهورك المستهدف على وسائل التواصل الاجتماعي؟ تحقق من دليل تحليلات وسائل التواصل الاجتماعي الخاص بـ Emplifi . 

قم بتخزين الأدوات المناسبة لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي

تعد أدوات الوسائط الاجتماعية المتقدمة ضرورية لبناء وتنفيذ وقياس استراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشكل فعال.

إليك ما ستحتاج إليه:

أدوات من أعلى إلى منتصف مسار التحويل

يعد تحليل جمهورك من أعلى إلى منتصف مسار التحويل أمرًا مهمًا بشكل خاص. وذلك لأن الأشخاص في هذه المراحل هم عملاؤك المحتملون.

كلما عرفت هؤلاء المستخدمين بشكل أفضل، زادت قدرتك على رعايتهم نحو التحويل من خلال حملات تسويقية مخصصة.

إذن، ما هي الأدوات التي ستكون مفيدة في هذه المرحلة؟

تحليلات وسائل التواصل الاجتماعي الأصلية. بيانات الجمهور التي يمكنك الحصول عليها من منصات التواصل الاجتماعي مفصلة تمامًا وتتضمن:

  • رؤى جمهور الفيسبوك : التركيبة السكانية، وإعجابات الصفحة، والمواقع، والنشاط
  • رؤى Instagram : أفضل المواقع والأوقات والأيام التي يكون فيها متابعوك أكثر نشاطًا
  • تحليلات تويتر : التركيبة السكانية، ونمط الحياة، وسلوك المستهلك، وبصمة الهاتف المحمول
  • تحليلات LinkedIn : التركيبة السكانية، الوظيفة الوظيفية، الأقدمية، الصناعة، حجم الشركة، الحالة الوظيفية

تحليلات الجمهور : تتيح لك هذه التحليلات رؤية جمهورك على فيسبوك مقسمًا إلى شخصيات بناءً على معلوماتهم السكانية واهتماماتهم وسلوكياتهم. ونتيجة لذلك، يمكنك توفير الوقت الذي يتعين عليك إنفاقه في البحث اليدوي عن الجمهور.

ستتمكن أيضًا من تحويل نتيجة تحليل جمهورك إلى عمل على الفور.

أدوات أسفل المسار

قم بتحليل الجزء السفلي من مستخدمي مسار التحويل واستخدم أدوات إدارة علاقات العملاء (CRM) للتركيز على كل جزء من تجربة العملاء (CX).

ستمنحك هذه فهمًا أفضل للأشخاص الذين اشتروا منتجاتك، بما في ذلك معلوماتهم السكانية ونقاط الاتصال في رحلة عملائهم والمحتوى الذي دفعهم في النهاية إلى الضغط على زر الشراء.

أدوات إدارة المحتوى

يعد إنشاء المحتوى جزءًا مهمًا من عملية إدارة وسائل التواصل الاجتماعي – ولكنه أيضًا يمثل تحديًا حقيقيًا. لجعل سير عمل المحتوى الخاص بك أسرع وأكثر تنظيمًا، جرب هذه الأدوات:

أدوات أفكار المحتوى

  • مراقبة وسائل التواصل الاجتماعي – اكتشف الموضوعات الشائعة عبر الإنترنت التي يمكنك الاستفادة منها
  • تحليلات وسائل التواصل الاجتماعي – تعرف على ما ينشره منافسوك واستلهم من بعض أفكارهم الأكثر نجاحًا
  • تحليل الجمهور – فهم المحتوى الذي يستجيب له جمهورك بشكل إيجابي
  • أدوات إدارة المحتوى – ابحث عن المقالات الرائجة عبر الإنترنت والتي يمكنك إعادة نشرها واكتشف الآلاف من أفضل منشورات الوسائط الاجتماعية التي سيكون لها صدى لدى كل شخصية من جمهورك

أدوات إنشاء المحتوى

التقويمات التحريرية لوسائل التواصل الاجتماعي

  • تقويم Google – استخدم تقويم Google المرئي لتحديد منشوراتك بسهولة
  • جدول بيانات Google – قم بإنشاء التقويم التحريري الخاص بك والذي يناسب احتياجاتك
  • قوالب تقويم مجانية – وفر الوقت باستخدام قوالب تقويم الوسائط الاجتماعية المعدة مسبقًا
  • جدولة تقويم المحتوى – الوصول إلى التوزيع المرئي لمحتوى الوسائط الاجتماعية الخاص بك، وجدولة المحتوى، ومراجعة المنشورات، وجعل العمل الجماعي الخاص بك على جميع المهام المتعلقة بالمحتوى مباشرة داخل التقويم

أدوات النشر على وسائل التواصل الاجتماعي

ناشر وسائل التواصل الاجتماعي – إدارة النشر على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل أكثر كفاءة من خلال النشر على منصات متعددة بنقرة واحدة. بالإضافة إلى ذلك، ستحصل على توصيات دقيقة بشأن أفضل أوقات النشر ، حتى تتمكن من زيادة ظهورك وتفاعلاتك.

أدوات الاستماع لوسائل التواصل الاجتماعي

يعد الحفاظ على علامات التبويب في المحادثات عبر الإنترنت حول علامتك التجارية أمرًا ضروريًا لفهم التأثير الحقيقي لحملاتك والذي يتجاوز مجرد الإعجابات والتعليقات.

  • الاستماع الاجتماعي – مراقبة وسائل التواصل الاجتماعي بحثًا عن المواضيع والاستفسارات، واكتشاف المحادثات حول علامتك التجارية، وتحليل المشاعر المحيطة بها
  • تنبيهات جوجل – أنشئ تنبيهات للعبارات والموضوعات ذات الصلة التي تظهر عبر الإنترنت واحصل على تقارير منتظمة عبر البريد الإلكتروني حتى لا يفوتك أي ذكر لعلامتك التجارية

أدوات تعاون المؤثرين

تعد إدارة العلاقات مع المؤثرين إضافة جديدة نسبيًا إلى نطاق عمل مديري وسائل التواصل الاجتماعي. ومع ذلك، فقد أصبحت أيضًا واحدة من أهم المهام في قوائم المهام الخاصة بهم.

إليك كيفية إدارة الأنشطة المتعلقة بالتسويق المؤثر بشكل فعال:

ابحث عن أداة المؤثرين باستخدام الذكاء الاصطناعي – اكتشف المؤثرين الأكثر صلة بجمهورك على وسائل التواصل الاجتماعي في ثوانٍ. احصل على نظرة عامة فورية على التركيبة السكانية وحجم الجمهور والمشاركة على وسائل التواصل الاجتماعي ، بالإضافة إلى درجة أداء سهلة الفهم، حتى تتمكن من الاقتران مع المؤثرين الأكثر فعالية.

أدوات رعاية العملاء الاجتماعية

تعد وسائل التواصل الاجتماعي بمثابة قناة يلجأ إليها العديد من العملاء للتعبير عن آرائهم أو طرح أسئلة حول عملك. لتتمكن من إدارة جميع الرسائل الواردة، قد تحتاج إلى:

إدارة المجتمع – تفاعل مع مجتمعك بطريقة منظمة باستخدام الإشعارات الآلية وأدوار ومسؤوليات الفريق المحددة. اعرض رسائلك الواردة عبر القنوات في مكان واحد وراقب كفاءة فريقك من خلال موجزات قابلة للتصفية، حتى تتمكن من تقديم خدمة عملاء من الطراز الأول.

رعاية العملاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي – من المهم أن ندرك أن مديري وسائل التواصل الاجتماعي قد لا يتمتعون دائمًا بالخبرة أو الموارد اللازمة لمعالجة كل مشكلة تنشأ داخل مجتمعهم. لذلك، من الضروري للمؤسسات أن تزودها بالدعم والموارد اللازمة لتصعيد هذه المشكلات وحلها بكفاءة وتحسين التجربة الشاملة.

أدوات تحليل وسائل التواصل الاجتماعي

تعد مراقبة أداء وسائل التواصل الاجتماعي أمرًا بالغ الأهمية لفهم تأثير حملاتك، وتحديد التكتيكات الأكثر نجاحًا، وإصلاح أوجه القصور – ولهذا السبب من المهم جدًا الحصول على الأدوات المناسبة.

تحليلات وسائل التواصل الاجتماعي – احصل على فهم تفصيلي لأدائك عبر القنوات فيما يتعلق بجميع المقاييس الرئيسية، بما في ذلك:

  • المشاركة الشاملة
  • توزيع التفاعلات
  • أنواع المشاركات الأكثر جاذبية
  • نشاط المستخدم
  • عدد التفاعلات لكل 1000 معجب
  • عدد مشاركات المعجبين
  • نظرة عامة على المشاركات الأكثر جاذبية
  • حصة المنشورات التي تم الترويج لها والتفاعلات التي أحدثتها

ستتمكن أيضًا من رؤية كيفية مقارنتها بمنافسيك الرئيسيين من حيث هذه المقاييس لمعرفة من هو المتفوق في اللعبة. ولإضافة المزيد من السياق لأدائك، يمكنك قياس إنفاقك الإعلاني وفعالية إستراتيجية الفيديو وفقًا لصناعتك أو منطقتك أو بلدك.

  • Google Analytics – تعرف على منصات الوسائط الاجتماعية التي تجذب أكبر عدد من الزيارات إلى موقع الويب الخاص بك
Rate this post

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*

تواصل عبر واتساب
تواصل عبر البريد
ارسل رسالة قصيرة
اتصل الان
انضم للقناة ماسنجر
توصل عبر ماسنجر