كيفية إدارة وسائل التواصل الاجتماعي للشركات في 8 خطوات

تعد إدارة وسائل التواصل الاجتماعي جزءًا لا يتجزأ من التفاعل مع الجمهور المستهدف لعلامتك التجارية. يمكن أن يساعد تعلم أفضل الممارسات لإدارة حسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالشركة في اكتساب العملاء وتأسيس علامة تجارية محبوبة. تتطلب إدارة وسائل التواصل الاجتماعي استراتيجية وفهمًا متعمقًا لكل من الشركة وجمهورها المستهدف وتطوير محتوى جذاب باستمرار. نوضح في هذا المقال كيفية إدارة وسائل التواصل الاجتماعي بخطوات ونصائح لضمان تشغيل الحسابات بفعالية.

لماذا تعد إدارة وسائل التواصل الاجتماعي مهمة بالنسبة للشركة؟

تساعد إدارة محتوى الوسائط الاجتماعية في مراقبة تواجد الشركة عبر الإنترنت وتشكيل سمعتها. توفر إدارة حسابات وسائل التواصل الاجتماعي بشكل فعال العديد من الفوائد للشركة بما في ذلك:

  • فعالة من حيث التكلفة: وسائل التواصل الاجتماعي هي وسيلة منخفضة التكلفة للتفاعل مع العملاء الحاليين والوصول إلى عملاء جدد. لا توجد رسوم للانضمام على معظم المنصات، والعديد من العملاء المحتملين موجودون بالفعل.
  • الوصول: توفر وسائل التواصل الاجتماعي أيضًا وصولاً عالميًا، وهو ما قد لا تتمكن من تحقيقه من خلال وسائل التسويق الأخرى.
  • العلامة التجارية: يساعد التواجد عبر الإنترنت في إنشاء علامة تجارية للشركة من خلال التفاعل مع الجمهور المستهدف والرسائل الواضحة.
  • أداة التسويق: إن الوصول غير المكلف الذي توفره هذه المنصات للشركة يجعل وسائل التواصل الاجتماعي أداة تسويقية مرغوبة. تولد وسائل التواصل الاجتماعي عملاء محتملين ومبيعات بمعدل مثبت، وتوفر العديد من المنصات أدوات إعلانية وتحليلات.

كيفية إدارة وسائل التواصل الاجتماعي للشركة

فيما يلي ثماني خطوات لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي للشركة:

1. افهم علامتك التجارية

العلامة التجارية هي هوية شركتك، بما في ذلك مهمتك وقيمك الأساسية وشعارك واسمك وتجربة العملاء. إن فهم ما تمثله شركتك وكيف ينظر الجمهور إلى شركتك هو مفتاح إدارة وسائل التواصل الاجتماعي بنجاح.

2. تعرف على جمهورك المستهدف

إن معرفة جمهورك المستهدف تعني أنك تفهم من تحاول الشركة الوصول إليه من خلال خدماتها. ضع في اعتبارك الجمهور المستهدف عند صياغة محتوى الوسائط الاجتماعية للتأكد من أنهم سيرتبطون بمنشوراتك ويتفاعلون معها.عند إدارة محتوى الوسائط الاجتماعية، قد لا يكون الجمهور المستهدف هو فقط مجموعة الأشخاص الذين صممت الشركة خدماتها من أجلهم. يمكن أن يشمل أيضًا مستخدمي الوسائط الاجتماعية الذين قد يكونون مهتمين بالمحتوى الخاص بك. إن الوصول إلى هؤلاء الأشخاص والجمهور المستهدف يمكن أن يؤدي إلى زيادة عائد استثمار الشركة على وسائل التواصل الاجتماعي.ضع هذه العناصر في الاعتبار عند تحديد جمهورك المستهدف:

  • التركيبة السكانية: العمر والجنس والعرق والمعلومات الاجتماعية والاقتصادية مثل التوظيف والحالة الاجتماعية والتعليم
  • الاهتمامات: الهوايات والترفيه والموضوعات التي يستمتع بها الشخص
  • التحديات: واجه عميلك المثالي. هذه هي عادةً المشكلة التي يحلها منتج الشركة أو خدمتها.

3. حدد الأهداف

يساعد تحديد الأهداف في توجيه كيفية إدارة حسابات الوسائط الاجتماعية ويوفر مقياسًا للنجاح. يمكن أن تساعد الأهداف في الحفاظ على ميزانيتك وتحملك المسؤولية. استخدم طريقة SMART لتحديد أهداف أفضل:

  • محدد: حدد هدفك.
  • قابلة للقياس: استخدم المقاييس لتتبع هدفك.
  • قابلة للتحقيق: تأكد من أن لديك الموارد اللازمة للوصول إلى هدفك.
  • واقعي: حدد هدفًا ممكنًا لك وللشركة.
  • حساس للوقت: امنح الهدف إطارًا زمنيًا يجب الوصول إليه.

4. إنشاء حسابات على منصات متعددة

إن امتلاك حساب على منصات متعددة يوسع نطاق وصولك. تعد Instagram وFacebook وPinterest وLinkedIn وYouTube من بين أكثر المواقع شهرة في مجال الأعمال. يمكن أن يؤدي نشر المحتوى على هذه الأنظمة الأساسية إلى تنويع نوع المحتوى الذي تشاركه والتأكد من تواصلك مع العملاء الحاليين والمحتملين.

5. تفاعل مع جمهورك

يعد التفاعل مع جمهورك على وسائل التواصل الاجتماعي أمرًا مهمًا لبناء علاقة مع العملاء. توفر الشركات التي تقوم بذلك تجربة أكبر للعملاء، مما قد يؤدي إلى زيادة الإيرادات. تتضمن طرق إشراك جمهورك على وسائل التواصل الاجتماعي ما يلي:

  • الإجابة على أسئلتهم
  • طرح الأسئلة عليهم للحصول على الآراء
  • إنشاء ألعاب يمكنهم لعبها
  • تنظيم المسابقات
  • تقديم خصومات وعروض ترويجية حصرية
  • التعرف على العملاء خصيصا
  • السماح بالمحتوى الذي ينشئه الجمهور
  • كن إنسانيا في كل مشاركاتك وتفاعلاتك

6. إنشاء محتوى عالي الجودة

ولذلك من المرجح أن يتفاعل جمهورك المستهدف مع المحتوى الإبداعي الذي يقدم المعلومات والترفيه. فكر أيضًا في إنشاء محتوى مصمم خصيصًا لكل منصة، على سبيل المثال: قد يكون أداء الفيديو أفضل على YouTube وFacebook، في حين أن الصور هي الأنسب لـ Instagram. تتمثل إحدى طرق ضمان جودة المحتوى في تحميل الأعضاء المسؤولية عن كل جانب من جوانب إنشاء المحتوى. فيما يلي الأدوار التي يجب مراعات تعيينها:

  • مدير المحتوى : يطور استراتيجية لإنشاء المحتوى ونشره
  • منشئ المحتوى : يقوم بإنتاج مقاطع الفيديو والنصوص ورسومات المعلومات والوسائط الأخرى للشركة
  • محرر المحتوى : يقوم بتقييم المحتوى للتأكد من دقته وتصميمه وجودته

7. تطوير الإعلانات

يمكن أن يساعد تطوير استراتيجية إعلانية في الوصول إلى عدد أكبر من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي وإشراك الجمهور وتوفير عائد أكبر على الاستثمار. تحتوي العديد من منصات التواصل الاجتماعي على ميزات مدمجة لإنشاء الإعلانات وتتبعها، مما يسهل تطوير الإعلانات للشركة.

8. تحليل مقاييس وسائل التواصل الاجتماعي

يعد تحليل مقاييس وسائل التواصل الاجتماعي خطوة مهمة لتحديد مدى نجاح استخدامك لوسائل التواصل الاجتماعي. فيما يلي المقاييس التي يجب مراعاتها:

  • المشاركة: عدد التفاعلات التي تلقاها المحتوى الخاص بك من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي
  • مرات الظهور: عدد المرات التي تمكن فيها مستخدمو الوسائط الاجتماعية من رؤية المحتوى الخاص بك على المخطط الزمني أو الموجز أو الصفحة الخاصة بهم
  • التحويلات: عدد المرات التي أجرى فيها الشخص عملية شراء بعد النقر على المحتوى الخاص بك
  • معدل الاستجابة: الوقت الذي يستغرقه فريق وسائل التواصل الاجتماعي للرد على الرسائل الواردة من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي

هل تحتاج إلى مساعدة في سيرتك الذاتية؟نعملا

نصائح لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي

ولذلك إن الهدف من إدارة حسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالشركة هو إشراك أكبر عدد ممكن من جمهورك وتحقيق عائد أكبر على استثمارك. للمساعدة في ضمان استخدامك لوسائل التواصل الاجتماعي بأكبر قدر من الفعالية، إليك بعض النصائح لإدارة حساباتك:

  • استخدام أدوات الجدولة. تساعد أدوات الجدولة في تنظيم المحتوى الخاص بك ووضع إستراتيجياته. تتيح هذه الأدوات إمكانية ترتيب أوقات محددة لنشر المحتوى، وتوفير الوقت المستغرق في إدارة المحتوى، والمساعدة في الحفاظ على اتساق كل حساب مع الآخر.
  • توفير الاتساق. من المهم أن يشارك كل حساب على وسائل التواصل الاجتماعي نفس المعلومات ويعمل وفقًا لنفس القيم والمبادئ. يساعد الاتساق في الحفاظ على العلامة التجارية وبناء الثقة مع المستهلكين.
  • اتبع الاتجاهات. تعرف على ما هو شائع على وسائل التواصل الاجتماعي وشارك في الاتجاهات. يمكن أن يشمل ذلك إنشاء الميمات وإنشاء مقاطع فيديو التحدي واستخدام علامات التصنيف.
  • إعادة تدوير المحتوى. لا بأس بإعادة استخدام المشاركات عندما يكون المحتوى لا يزال ذا صلة. قد يؤدي القيام بذلك إلى تقليل الضغط على منشئي محتوى الوسائط الاجتماعية وإعطاء المحتوى فرصة ثانية للتأثير على جمهورك أو لمشاهدته من قبل أعضاء جدد من جمهورك.
  • جعل المشاركات اليومية. حاول استخدام وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك والتفاعل مع جمهورك بانتظام. يبقي تدفق المحتوى الموثوق به مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي مستمتعين ومهتمين.
  • اسرد قصص. يمكن أن تساعد مشاركة قصص الشركة في إنشاء محتوى ذي صلة، مما يجذب جمهورك المستهدف.
  • الرد على الجدل. يقدر الناس الشركات المسؤولة اجتماعيًا، لذا فإن المشاركة في المحادثات والتعبير عن الدعم للقضايا يساعد في إنشاء علامة تجارية وبناء علاقة عاطفية قيمة مع الجمهور.
Rate this post

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*

تواصل عبر واتساب
تواصل عبر البريد
ارسل رسالة قصيرة
اتصل الان
انضم للقناة ماسنجر
توصل عبر ماسنجر